جـامـعـة شـندي

27    الأثنين:27 مارس 2017

تأسست عام 1994




كلمة مدير الجامعة خلال فقرات حفل استقبال الطلاب الجدد

[2015-11-30]
كلمة مدير الجامعة خلال فقرات حفل استقبال الطلاب الجدد <br>

بسم الله الرحمن الرحيم اسمحو لي باسمكم أن أرحب بالابناء الطلاب وطالبات الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي 2015-2016 في رحاب واحدة من قلاع العلم ببلدنا الحبيب – جامعة شندي – والتي انشئت بالقرار الجمهوري رقم (95) في العام 1994م بعد انفصالها عن جامعة وادي النيل، كثمرة من ثمار ثورة التعليم العالي. روئيتها: أن تكون رائدة في خدمة المجتمع من خلال التفرد في برامجها العلمية والبحثية والرسالة التي تعمل على تحقيقها: هي خدمة المجتمع من خلال التميز في التعليم والبحث العلمي المتصل بقضايا المجتمع، وتأهيل وإعداد القوى البشرية، والمساهمة في معالجة المشكلات في مختلف المجالات وعلى كل المستويات المحلية والولائية والقومية، والشراكة المجتمعية لتحقيق الإثراء المتبادل. تقع الجامعة في بقعة طاهرة من ولاية رائدة هي ولاية نهر النيل . وتحقيقاً لاهداف ثورة التعليم العالي تمددت كليات الجامعة على ضفتي نهر النيل في محليتي شندي والمتمة. حيث احتضنت محلية شندي كليات الطب والتمريض العالي والمختبرات الطبية في مجمع كليات الطب والعلوم الصحية وكليات التربية والآداب والاقتصاد والعلوم بمجمع التربية. وكان حظ محلية المتمة وكليات الصحة والقانون وكلية تنمية المجتمع بطيبة الخواض. وتمددت كلية المجتمع في المحليتين شرقاً وغرباً وجنوباً وشمالاً. وتعتبر جامعة شندي من أكثر الجامعات السودانية رسوخاً وتقدماً وتطوراً وتميزاً ويظهر ذلك جلياً ويظهر ذلك جلياً في الأعداد المتزايدة من الطلاب المقبولين والنسب العالية التي يقبلون بها. وكان لابد لنا في ادارة الجامعة من اساتذة وعاملين ان تحافظ على هذا المستوى الرفيع وتطمع في المزيد من التقدم ختى تتبواء مكانة عالية بين الجامعات الدولية والعربية والأفريقية على المستويين الاكاديمي وخدمة المجتمع. في سبيل تطور ونهضة الجامعة نعمل جاهدين على وضع استراتيجية طويلة وقصيرة المدى تمكن الجامعة من تحقيق اهدافها وفق رؤى مدروسة، واطروحات مخططة استناداً على الاستراتيجية القومية الشاملة واستراتيجية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي. ولمواكبة ما يحيط بنا دولياً واقليمياً ومحلياً شرعنا في تطوير مناهج الكليات وتحديث المكتبات الورقية والالكترونية والبنى للجامعة بما يواكب الزيادة المضطردة في اعداد الطلاب. كذلك تنقيح اللوائح الاكاديمية ولوائح السلوك والزي المحتشم وتأمل من الأبناء الطلاب الالتزام باللوائح وتنفيذها حفاظاً على مكانة الجامعة وسمعتها ومن جانبنا نؤكد على التزامنا بتنفيذ اللوائح مهما كانت قاسية وحتى يكون الالتزام مشتركاً فقد قمنا بتمليك هذه اللوائح للطلاب وحتى تنعم باستقرار اكاديمي ونعمل كأسرة واحدة اساتذة وعاملين وحرس جامعي وطلاب، كان لزاماً علينا توفير البيئة المناسبة للطلاب. وفي هذا الصدد نقوم بزيادة سعة الكافتيريات من حيث الترابيز والكراسي وتطوير معينات الرياضة والبرامج الثقافية. ولتهيئة بيئة دراسية تستوعب الطلاب في بناء قاعات مهيئة تحتوي أحدث الوسائل التعليمية. الأبناء الطلاب ،،، نسعى جاهدين ليكون طالبنا الأميز اكاديمياً ، بين رصفائه والمتشبع رياضياً وثقافياً واجتماعياً. لا حجر فيها على فئة دون الأخرى ومنابرنا مفتوحة لكل رأي وتوجه في حدود اللوائح والقوانين ولتكن ساحاتنا منبراً لحوار وطني يفضي إلى فض النزاعات ونبذ الخلافات . ابنائي الطلاب ،،، كما ذكرت أن سابقاً أن هذه الجامعة تقع في محليتي شندي والمتمة بولاية نهر النيل، وإذا جاز لي الحديث عن اهل هذه المنطقة فسوف أحتاج لملفات كثيرة. فمنهم من يأوي الطلاب في مسكنه ومنهم من يقدم السكن والمأكل والملبس وفيهم وفيهم ... فهم يستحقون منكم كل الاحترام والتقدير منهم لكم، أبناء وأخوة فكونوا لهم الأبناء البارين ونتمنى ألا يجدوا منكم إلا بّر الأبن لأبيه.... أوصيكم أبنائي ..... ·      بالانضباط داخل وخارج الحرم الجامعي والتحلي بالخلق النبيل مستمدين ذلك من عاداتنا وتقاليدنا وتعاليم الدين الحنيف ولينعكس ذلك في الزي المحتشم والسلوك القويم والاحترام المتبادل. ·     كذلك الاهتمام بالجوانب الثقافية والاجتماعية والرياضية جنباً إلى جنب مع التحصيل الاكاديمي ليكون خريج هذه الجامعة مؤهلاً لقيادة الأمة. ·     اوصيكم بنبذ التفرق والتعصب بلون أو جنس أو قبيلة أو فكر سياسي والالتزام بدستور البلاد ولوائح وقوانين الجامعة. و لتكن الخلافات السياسية بينكم تنصب في وحدة الوطن وفي سبيل ذلك اعددنا خطة لتفعيل مركز الشهيد مجذوب الخليفة للمبادرات المجتمعية لتفعيل دور الجامعة في تبني حوار وطني مع الاخوة في المجتمع المحلي يسهم بمخرجاته في توحيد كلمة أبناء الوطن الواحد. الاخوة الضيوف الكرام ،،، الابناء الطلاب والطالبات ،،، لا أريد أن أطيل عليكم فالموقف لا موقف خطابة ولكنه احتفال بمقدمكم لاكمال مسيرة هذه الجامعة اسمحوا لي أن اقدم لكم الاخوة عمداء الكليات وأمناء الأمانة بالجامعة الذين قدموا ومازالوا يقدمون كل نفيس وغالي ولا يألون جهداً في سبيل تقدم وازدهار هذه الجامعة. الاخ الدكتور/ أحمد محمد أحمد ابراهيم                نائب مدير الجامعة الاخ الدكتور/ ناصر محمد عثمان                       وكيل الجامعة الاخ الدكتور/ علي بابكر عثمان                       أمين الشؤون العلمية الاخ الدكتور/ ياسر محمد عثمان                       عميد شؤون الطلاب الاخ/ا.د/ سيف الدين الياس حمدتو                         عميد كلية الدراسات العليا الاخ/ أ. نادر سر الختم السيد                                أمين المكتبات الاخ الدكتور/ محمد الحسن أحمد الحفيان                      عميد كلية التربية الاخ الدكتور/ حسن عوض الكريم                           عميد كلية الآداب الاخ الدكتور/ يوسف محمد يوسف                           عميد كلية الطب الاخ الدكتور/ سليمان الكامل أحمد                            عميد كلية الصحة العامة الاخ الدكتور/ أحمد المصطفى محمد صالح                      عميد كلية القانون الاخ الدكتور/ ياسر عبد المجيد سليمان                        عميد كلية العلوم والتقانة الاخت الدكتورة/ لمياء الطيب الهادي                        عميد كلية علوم التمريض الاخ الدكتور/ معتز محمد محمد أحمد                           عميد كلية علوم المختبرات الطبية الاخ الدكتور/ عبد الوهاب عبد الله يوسف                 عميد كلية تنمية المجتمع الاخ الدكتور/ عوض الكريم بخيت سلمان                    عميد كلية السياحة والآثار الاخ الدكتور/ المعز محمود أحمد ملاح                         عميد كلية المجتمع الاخ الدكتور/ ايهاب عبد الله عباس                          عميد كلية الاقتصاد الاخ الدكتور/ فاروق علي صديق                              عميد وحدة التعليم المفتوح الاخ الدكتور/ صلاح محمدالهدي                              مدير مستشفى المك نمر الجامعي كذلك يسعدني أن  أقدم لكم قادة العمل السياسي والتنفيذي بمحليتي شندي والمتمة الأخ/ حسن عمر الحسن الحويج "معتمد محلية شندي" والأخ "معتمد محلية المتمة" ، ونيابة عن مواطني المحليتين أقدم لكم الأخ الكريم/ حسن عمر الحسن الحويج معتمد محلية شندي مرحباً وناصحاً وموجهاً ومستقبلاً مقدمكم الكريم فاليتفضل وسلام من الله عليكم ورحمته وبركاته ،،،